0 تصويتات
بواسطة (81.6ألف نقاط)

جمعت اسماء بنت أبي بكر المجد من أطرافه لأن؟ 

فهم المقروء 

صحابية جليلة ، كبيرة بعقلها وعزة نفسها وقوة إرادتها ، هي ابنة أبو بكر رضي الله عنه وزوجة الزبير بن العوام أحد العشرة المبشرين بالجنة ووالدة عبد الله بن الزبير رضي الله عنه .

أسلمت بعد سبعة عشر شخصاً وهاجرت هي وزوجها وهي حامل بولدها ، فوضعته بقباء أول مقدمهم المدينة .

ولها عدة مواقف تدل على حسن تصرفها وذكائها منها : عندما خرج الرسول ومعه صاحبه أبو بكر ، جاء أبو جهل لإلى منزل أبي بكر يسألُ ويتوعد ، فكتمت السر ولم تخبره بمكانهما .

وكانت تصنع الطعام وتحمله مع قربة ماء إلى غار ثور حيث يختبئ الرسول وأبو بكر ، وعند وصولها إليهما لم يجدوا ما يربطو به السفرة والقربة ، فقالت أسماء لأبي بكر : ما أجد إلا نطاقي ؟ فقال : شقيه باثنين فاربطي بواحد منهما السقاء وبالآخر السفرة . وبسبب ذلك أسماها الرسول بذات النطاقين .

ولها مواقف كثيرة تحكي عن حنكتها وذكائها .

فقد عاشت أسماء عمراً مديداً قارب المائة سنة ولم يسقط لها سن ، ولم ينكر لها عقل ، وشهدت أسماء مقتل ابنها فصبرت ، وتعد خاتمة من مات من المهاجرين والمهاجرات .

وعرفت أسماء بأنها ذات جود وكرم لاتدخر شيئاً لغد .

وقد روت عن النبي عدة أحاديث بلغت 58 وقيل 56 حديثاً .

جمعت اسماء بنت أبي بكر المجد من أطرافه لأن :

 

أباها -وزوجها - وولدها من الصحابة رضي الله عنهما .

اختها أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها .

قبيلتها قوية في مكة .

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 إجابة
سُئل نوفمبر 28، 2020 بواسطة حامد (81.6ألف نقاط)
0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
1 إجابة
مرحبًا بك إلى رمز الثقافة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...